الموت يُفجع الفنان سعد رمضان

0

“الله يرحمك يا صديقي الأوّل والأخير”، بهذه العبارة نعى الفنان اللبناني سعد رمضان أعزّ الناس في أحدث منشورٍ على تطبيق انستغرام.

وتابع الفنان سعد رمضان منشوره الحزين والمؤثر بالقول “يا خيي الكبير اللي كنت تخاف عليي وتحميني مثل كأنّي ولد من اولادك… ١٤ سنة ولا يوم مرق إلا وانت حدّي ومعي، ولا يوم من الايام تركتني”.

وأعرب رمضان عن حزنه قائلاً “بس توفّيت، حسّيت شقفة من قلبي راحت يا “ابو رجب” يا رفيقي وخيي وسندي. كنت بتعرفني اكتر من حالي، كنت جزء كتير كبير من حياتي يا اطيب قلب بالدني كلها. انا لله وانا اليه راجعون”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.