توقف قلبه وارتقى بعد مطاردة قوات الإحتلال له.. الطفل ريان سليمان أيقونة جديدة تجسد معاناة الطفولة في فلسطين

0

استشهد الطفل الفلسطيني ريان ياسر سليمان جراء توقف قلبه وسقوطه، بعد ملاحقة قوات الإحتلال الإسرائيلي الطلبة الأطفال والاعتداء عليهم ـ في بلدة تقوع جنوبي شرقي بيت لحم.
وضجت مواقع التواصل الإجتماعي بالخبر، حيث كان يبلغ من العمر 7 أعوام.
وكانت قوات الاحتلال لاحقت طلبة المدارس في منطقة خربة الدير، أثناء توجههم لمنازلهم، فسقط الطالب ريان (7 أعوام) أرضاً بعد توقف قلبه عن الخفقان، ووُصفت إصابته بالخطرة.

وفي بيان سابق للصحة الفلسطينية اليوم، ذكرت الوزارة أنّ الطواقم الطبية في مستشفى بيت جالا الحكومي تتعامل مع طفل 7 أعوام دخل إلى الطوارئ متوقف قلبه، بعد سقوطه من علو في أثناء مطاردته من قبل قوات الاحتلال في تقوع، حسب إفادة الأهل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.