اعتصام جديد… وتلويح بالإضراب

0
نفّذ موظفو الإدارات والمؤسسات العامة  في النبطية  اعتصاماً أمام السرايا، ملوحين بـ”العودة إلى الإضراب المفتوح إن لم تلب مطالبهم بزيادة رواتبهم ورفعها بما يتناسب مع ارتفاع سعر الدولار”.
وسأل رئيس رابطة الموظفين في الإدارات العامة في النبطية مسلم عبيد: “لمصلحة من تدمير القطاع العام وانهيارات الإدارات العامة وعدم تأمين حقوق الموظفين؟ ألا يحق للموظف  الحصول على  راتب يعطيه حياة كريمة بالحدّ الأدنى؟ ألا يحقّ للموظف أن يعلّم أولاده  كباقي القطاعات وأن يحصل على منحة تعليم تواكب الأقساط الجديدة؟ هل يعقل أن يحصل الموظف  على منحة لتعليم  أولاده  بقيمة مليوني ليرة لبنانية فقط، وهل يمكن  للموظف ان يستمر  في خدمة  المواطنين؟ فواتير المستشفيات تأكل الراتب  قبل وصوله الى جيب الموظف  والراتب بالاصل  يعاني في حسابات المصرف المركزي والبنوك التجارية”.
كما تحدث عضو رابطة الإدارة العامة حسن وهبي فلوح بـ”العودة الى الاضراب المفتوح  إذا لم يتم تصحيح الرواتب”، مشيراً إلى أنّ “رفع الرواتب 3 أضعاف لا تلبي الحاجة للموظفين  فلا يهمني من يقبض 8 ملايين ليصبح 18 مليوناً بل الذي يهمني  من يقبض مليون ونصف المليون، ماذا تفيده أربعة ملايين ونصف المليون، لا تعيله أسبوعاً.  هناك شيء غير منطقي ، نحن اخر الشهر ينتهي مفعول الإنتاجية التي اعطونا  إياها  وهو بدل الحضور بين 150 و350 الفا  حسب الفئة وهذا ينتهي مفعوله اخر  الشهر  وعليهم ربط موضوع الإنتاجية بالدولار  وغير ذلك مرفوض”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.